كتب- محمد عاطف:

قال الدكتور أيمن فؤاد سيد رئيس الجمعية التاريخية المصرية، إن علي بن رضوان الطبيب وابن سينا، وغيرهما من أطباء المسلمين، أجازوا الإفطار في شهر رمضان خلال عصور الأوبئة.

وقال سيد في تصريحات خاصة لـ”مصراوي”: “هذا الرأي جاء بسبب أن الوباء كان يستمر عامين وأكثر بينما جمهور المسلمين لا يجدون الطعام، لأن الأوبئة كانت تخلق مجاعات طاحنة لدرجة أن البعض كان يأكل الكلاب والبعض يسلق الأطفال ويأكلها، ووسط هذا المناخ فإن مسألة إفطار رمضان أو صيامه مسألة ثانوية أمام ما يحيط بالأمة من كوارث”.

وأضاف سيد: “في عصور الأوبئة كانوا يلقون الجثث في النيل من كثرة الموتى، وكانوا لا يستطيعون دفن موتاهم، بينما لا يجدون ما يأكلونه، وذكر ذلك في العديد من كتب المؤرخين”.

يمكنك قراءة الخبر الأصلي من خلال هذا اللينك:مصراوي