نفت مصادر حكومية مسؤولة، ما يتردد على مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية، بشأن إعطاء جميع العاملين بالدولة لإجازة مدفوعة الأجر لمدة 3 أيام متتالية، تبدأ من السبت الموافق 28 نوفمبر، حتى يوم الإثنين الذي يليه.

كانت مواقع التواصل قد تداولت قرارًا منسوبًا لرئيس الوزراء في هذا الشأن، بأن يتمّ تكليف جميع الهيئات الحكومية من تاريخ انتهاء الإجازة مدفوعة الأجر، باتخاذ الإجراءات اللازمة لمنع التجمعات، وتكليف جميع الهيئات بتدبير أمورها بشأن العاملين، وذلك بحسب الحاجة.

ووجه رئيس مجلس الوزراء، في اجتماع الحكومة الأسبوعي خلال الأسبوع الماضي بقيام الوزارات المختلفة باتخاذ ما تراه من إجراءات مناسبة وفق ظروف وطبيعة عملها؛ لتخفيف التزاحم في أماكن العمل، وإعطاء الأولوية في ذلك للعاملين من أصحاب الأمراض المُزمنة، على أن يكون لكل وزارة أو جهة حكومية الحرية والمرونة الكاملة لتحديد الأعداد وفق ما تقتضيه ظروف العمل، وبما لا يؤثر على الخدمات المقدمة للمواطنين.