قال “ريمون البتانوني”، شقيق السيدة رانيا عبد المسيح، والذي يتهم جماعة الإخوان الإرهابية بالمنوفية بخطفها وإرغامها على اعتناق الإسلام، انه تقدم ببلاغات من 25 /4/2020 ، قال خلالها ان شقيقته اختطفت يوم 23 /4 .”

مضيفا في تسجيل فيديو، من أمام مقر مجلس الوزراء المصري، أناشد دولة السيد رئيس وزراء مصر، أنا واقف أمام باب مكتبك، أريد الرد على كل ما تقدمت به من شكاوى.”

ولفت :” ذهبت إلى الأمن الوطني فرع شبرا الخيمة والذي اصدر تحريات بخصوص القضية، قالولي تعالى بكره، لذلك أناشد كل المسؤولين وكل الناس اللي بتسمعنا وبتقول دول قعدين على الفيسبوك، وأحب أقولهم إننا طرقنا كل أبواب المسؤولين في مصر من أول رئاسة الجمهورية، وأي مسؤول يحب يقابلني الكل معاهم أرقامي.”

وواصل :” اشكر الأمن المصري وكل جهود الدولة لتحرير أختي من قبضة الجماعة الإرهابية.”

وبعد نشر الفيديو عبر صفحته الرسمية علق عليه البتانوني قائلا :” كل الشكر والتقدير لرئاسة مجلس الوزراء بالقاهرة لاستقبالنا وعرض المشكلة علي دولة رئيس الوزراء وننتظر اتخاذ كافة الإجراءات القانونية وتحرير أختي المختطفة رانيا عبد المسيح من 27 يوم من قبل جماعة الإخوان الإرهابية بالمنوفية.”

ريمون البتانوني, رانيا عبد المسيح, جماعة الإخوان الإرهابية, مجلس الوزراء, اعتناق الإسلام, الاقباط متحدون, الأمن الوطني, فرع شبرا الخيمة,

المصدر: الأقباط متحدون