تمكنت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية، من ضبط تشكيل عصابى تخصص فى تزوير فواتير بيع وشراء المستلزمات الطبية وبحوزتهما كميات كبيرة من “الكمامات” مجهولة المصدر لترويجها على عملائهما بالإسكندرية والقاهرة، اتساقاً مع جهود أجهزة الدولة للتصدى لتداعيات انتشار فيروس “كورونا” ، ومحاولات البعض إستغلال تلك الظروف لتحقيق أرباح مادية غير عابئين بإحتياجات وصحة المواطنين. 

 

وأكدت معلومات وتحريات أجهزة قطاع الأمن العام بالتنسيق مع أجهزة البحث الجنائى بالإدارة العامة للمرور قيام شخصين (سائق، سيدة – مقيمان بمحافظة الإسكندرية) بتكوين تشكيلاً عصابياً تخصص نشاطه الإجرامى فى تزوير فواتير بيع وشراء المستلزمات الطبية “مجهولة المصدر” وترويجها على عملائهما بمحافظتى “الإسكندرية والقاهرة”.

 

 

عقب تقنين الإجراءات تم إستهدافهما وضبطهما بأحد الأكمنة المُعدة لهما بطريق (القاهرة/الإسكندرية الصحراوى دائرة مركز وادى النطرون بالبحيرة) حال إستقلالهما سيارة ملاكى، وبتفتيشها عُثر بداخلها على 250 كرتونة بداخلهم “12 ألف كمامة”، 2 أكلاشيه ممهور “لإحدى شركات المستلزمات الطبية”، و 2 دفتر كشف حساب منسوب صدورهما لذات الشركة أحدهما غير مدون به بيانات والآخر مدون به المضبوطات بقيمة “45 ألف جنيه”.

 

 

بمواجهتهما بما أسفر عنه الضبط والتفتيش إعترفا بقيامهما بإستخدام المضبوطات لتسهيل ترويج المستلزمات الطبية “مجهولة المصدر” وإقتسام حصيلة البيع فيما بينهما، وأضافا بتحصلهما على الكمامات من أحد الأشخاص (“مُحدد” مُقيم بمنطقة العجمى بمحافظة الإسكندرية)، وتم إتخاذ الإجراءات القانونية.

مصدر الخبر: اليوم السابع – أخبار عاجلة