أخبار الكنيسة

عاجل.. التعليم: عودة الدراسة بدون غياب.. والاختيار يعود لولي الأمر

كتب – نعيم يوسف
قال الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، إن عودة الحضور للمدارس ستكون بدون غياب، واختياريا، والأمر يعود لولي الأمر، بنفس جداول الفصل الدراسي الأول.

وأضاف “شوقي”، في مؤتمر صحفي، بثته الصفحة الرسمية لوزارة التربية والتعليم، أن أولياء الأمور لهم الحق في تقرير مسألة حضور الطلاب إلى المدرسة أم لا، ولكن يجب على ولي الأمر أن يوقع إقرارا رسميا بذلك، لكي تتأكد الوزارة من أن ذلك يتم برغبته.

ولفت إلى أن مد فترة الإجازة أسبوعا الهدف منه أن يستعد الطلاب لأداء الامتحانات التي ستبدأ من 27 فبراير، وتستمر حتى 9 مارس، على أن تستمر الدراسة يوم 10 مارس.

وكشف أن ولي الأمر له الحق في أن يمنع أطفاله من الذهاب أيضا إلى الدراسة والامتحانات، وفي هذه الحالة عليه أن يقدم طلبا رسميا للإدارة التعليمية ولن تُحسب هذه السنة “سقوط”.

ولفت إلى أن هذا سوف يتكرر في فبراير ومارس وأبريل ومايو، وسيتم إلغاء امتحانات الفصل الدراسي الثاني، بمعنى أن الطالب سيمتحن في نهاية كل شهر في المادة التعليمية التي حصل عليها خلال هذا الشهر.

كان الرئيس عبدالفتاح السيسي، قد وجه بالالتزام الدقيق بتطبيق الإجراءات الاحترازية عند استئناف الدارسة بالمدارس، مع منح أولياء أمور الطلاب حرية اختيار الطريقة الأنسب لاستكمال أبنائهم العام الدراسى الحالى أثناء جائحة كورونا، سواء من خلال الحضور الفعلي بعد فتح المدارس، أو من خلال التعلم عن بعد بتوفير منصات ومصادر التعليم الرقمي.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده الرئيس مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، حيث تناول عرض “الخطط والإجراءات لعقد امتحانات منتصف العام واستئناف العام الدراسي الحالي ٢٠٢٠ / ٢٠٢١ بالمدارس”.

المصدر: الأقباط متحدون

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى