عاد كلا من القمص ابرام القمص يوسف والقمص توما القمص يوسف رعاة كنيسة السيدة العذراء مريم ببلقاس بإيبارشية دمياط وكفر الشيخ وبراري بلقاس وسط فرحة كبيرة من شعب الكنيسة.

وذلك بعد شفاءهم الإصابة بفيروس كورونا ( كوڤيد 19) وكان الآباء قد بدأوا العزل والعلاج بعد فترة صعبة بالعناية المركزة بمستشفى التأمين الصحى بسندوب تلقوا فيها كامل الدعم والاهتمام وكان الآباء ممتنين للمجهود الكبير المبذول من وزارة الصحة والرعاية الشاملة وتم الشفاء والعودة لكنيستهم بسلام.

وفى سياق منفصل شهدت إيبارشية شبرا الخيمة اليوم إضافة رعوية بسيامة ستة كهنة جدد لثلاثة من كنائس الإيبارشية، إلى جانب منح أحد كهنتها رتبة القمصية.