كتبت : مريم عطية

أدانت جمهورية مصر العربية، اليوم الأربعاء، استهداف مطار عدن بالجمهورية اليمنية الشقيقة أثناء هبوط طائرة رئيس وأعضاء الحكومة اليمنية الجديدة، مما أسفر عن مقتل وإصابة العشرات من الأشقاء اليمنيين.

وتؤكد مصر مجددًا موقفها الثابت من دعم ومساندة اليمن في نضاله لاستعادة الأمن والاستقرار وتحقيق تطلعات الشعب اليمني الشقيق ومواجهة كل صور الإرهاب وداعميه، وتُشدد على أن مِثل هذه الأعمال الإرهابية الخسيسة لن تُثني الحكومة اليمنية الجديدة عن المُضي قُدمًا في مهامها لاستعادة مؤسسات الدولة، ومواجهة ما يقف أمامها من تحديات جِسام، سعيًا نحو التوصل لتسوية سياسية شاملة للأزمة اليمنية، وذلك استنادًا لاتفاق الرياض والمرجعيات المُتفق عليها.

هذا، وتعرب مصر عن تضامنها مع اليمن الشقيق، حكومة وشعبًا، في هذا المُصاب الأليم، وتتقدّم بخالص التعازي والمواساة لأسر الضحايا والتمنيات بسرعة الشفاء للمُصابين.