الإثنين , 23 يوليو 2018

على عهدة الدستور بالأسماء.. المرشحين لسكرتارية المجمع المقدس خلافة الأنبا رافائيل

بالأسماء المرشحين لخلافة الأنبا رافائيل في المجمع المقدس

بدأ المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، في انعقاد لجانه الفرعية والتي تستمر حتى يوم 18 من مايو الجاري، ليترأس البابا تواضروس الثاني، بابا الاسكندرية، وبطريرك الكرازة المرقسية الأجتماع السنوي، للمجمع المقدس للكنيسة، بكامل تشكيله، يوم 18 مايو الجاري بمركز لوجوس في المقر البابوي بدير الأنبا بيشوي في وادي النطرون.

وأكد مصدر كنسي، أن مدة تكليف الأنبا رافائيل بمهمة سكرتارية المجمع المقدس، سوف تنتهي في مايو الجاري، على أن تجري انتخابات عن طريق الاقتراع السري بين أساقفة الكنيسة، داخل المجمع المقدس، إما أن يتم اختيار بديلًا عن سكرتير المجمع الجارى، أو يتم التجديد.

وأضاف المصدر في تصريحات خاصة لـ”الدستور”، أنه تم ترشيح ثلاث من أساقفة الكنيسة القبطية لخلافة الأنبا رافائيل، بعد انتهاء ولايته داخل المجمع المقدس، في شهر مايو الجاري، الذي كان قد حاول عدة مرات خلال السنوات القليلة الماضية التخلي عن المنصب، بحكم رغبته في إدارة شئون إيبارشيته، وكذلك معاونة أبيه الروحي الأنبا موسى، أسقف الشباب في أسقفية الشباب، إلا أنه نظرا لشعبيته لم يمكن من ذلك.

وأشار إلى أن الأنبا دانيال، أسقف المعادي والنائب البابوي، يأتي من بين أبرز الأساقفة المرشحين لمنصب سكرتير المجمع المقدس، خاصة بعد إسناد مهمة النائب البابوي له في بداية تولى البابا تواضروس السدة المرقسية.

وأوضح أن الأنبا مقار أسقف الشرقية والعاشر من رمضان، ووكيل الكلية الإكليريكية، التحق بركب الأساقفة المرشحين لمنصب سكرتير المجمع المقدس، خاصة بعد الدراسات اللاهوتية وحصوله على ماجستير في تاريخ المسيحية المبكر في إفريقيا، بإشراف مشترك بين جامعة إيسترن بأمريكا، وكلية اللاهوت الأسقفية.

ولفت إلى أن ثالث المرشحين هو اسقفًا من أحدث رسامات البابا تواضروس الثاني، خلال الفترة الأخيرة، والذين تولوا مسؤوليتهم داخل مصر وليس خارجها غير معلنًا عن اسمه.

من جانبها أشارت مصادر كنسية مُطلعة، إلى أن الأنبا أغاثون أسقف مغاغة والعدوة، أعدَّ ورقة بحثية – حصلت الدستور على نسخة منها- من المقرر أن يقوم بمناقشتها لتشمل أبرز الملفات المشتعلة على طاولة المجمع المنعقد في 2018.

ووفقًا للمصادر، أن أبرز تلك الملفات هو ملف التفسيرات التعي اطلقها عدد من رجال الدين بما يفيد رمزية وأسطورية بعد الوقائع الوارد ذكرها بين صفحات الإنجيل بعهديه القديم والجديد، بينما يأتي ثان الملفات المشتعله هو مسألة وراثة البشر لخطية “أدم” أبو البشر، وذلك أمام ما نادى بغيره البعض من وراثة لمفاعيل تلك الخطيئة نفسها.

بينما يأتي في نفس الاطار تأتي القضية الابرز في التشكيك في نسب الكنيسة القبطية الأرثوذكسية للقديس مرقس الرسول كاروز الديار المصرية ورسول السيد المسيح.

يُذكر أنه بحسب لائحة المجمع المقدس تكون مدة خدمة لجنة السكرتارية 3 سنوات قابلة للتجديد، ويتم الانتخاب بالاقتراع السري في جلسة رسمية للمجمع المقدس.

ويعدالمجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية هو السلطة العليا في الكنيسة، ويترأسه البابا تواضروس، بينما يضم في أعضائه المطارنة والأساقفة ورؤساء الأديرة ووكيلي البطريركيّة للقاهرة والإسكندرية.

اقرأ أيضاً

هذا الخبر منقول من : الدستور

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

شاهد أيضاً

بعد بيان الأنبا مكاريوس.. شاهد ماذا فعل محافظ المنيا وماذا كان رده عليه وعلي الاعتداءات علي اقباط عزبة سلطان باشا

رفض عصام البديوي محافظ المنيا التعليق علي البيان الذي أصدره الأنبا مكاريوس أسقف عام مطرانية …

Loading...