كنب : نادر شكرى
تحتفل إيبارشية طنطا  بالذكرى الرابعة لحادث تفجير مطرانية طنطا”كنيسة الشهداء” فى أحد الشعانين والذي راح ضحيته 30 شهيدا من أبناء الكنيسة إثر تفجير أحد العناصر الإرهابيه نفسه أثناء قداس أحد الشعانين.
 
ويترأس الأنبا بولا، مطران طنطا صلاة القداس الإلهي لذكرى استشهاد شهداء طنطا بكاتدارئية مارجرجس بأبوالنجا بمشاركة أسر الشهداء وسط اجراءات احترازية بسبب فيروس كورونا.
 
وكان الأنبا بولا افتتاح العام الماضى  النصب التذكاري للشهداء إهداء لارواحهم،  وقام مطران طنطا بزيارة مزار الشهداء بالكنيسة وتطييب قبورهم كما تم عمل احتفالية باستخدام مواقع  التواصل الاجتماعى واكد فى كلمته أن يوم التاسع من أبريل هو تذكار استشهاد ابناء الكنيسة يوم أحد الزعف ، مشيرا أن الحادث كان فاجعة فوق مستوى تخيل الإنسان ولكن هذا  الحادث تحول من الحزن لفرح ولن ننسى شهداء الكنيسة.