كتب – روماني صبري 
قال فادي ايميل بولس، الناجي الوحيد من أسرة (مونيكا ونادين) وهي الأسرة التي لقيت مصرعها في انهيار عقار جسر السويس، انه كان يعيش مع عائلته في المنزل المنهار، حيث كانت عمته أيضا تسكن بإحدى شقق العقار.” 
 
مضيفا في مقطع فيديو :” الآن لم يعد لي أحدا في الدنيا، في لحظة خسرت كل شيء، المنزل والأسرة، ولا يوجد احد بقربي ليخفف عني الآلام النفسية.
 
موضحا :” أختي الصغيرة نادين كانت هتتجوز في شهر 9  المقبل، ولما كنت بدور عليهم بعد انهيار العقار شفت ناس بتيجي تاخد (جهاز) أختي.” 
 
مستطردا :”  التجربة مريرة، وأتمنى من الله ألا يحكم علي احدا بها، فبعد مصرع أسرتي، أصبحت أنام عند عمي.
 
لافتا :” ناس بتكلمني تقولي ما تيجي تبات عندنا النهارده، واللي يقولي انا بعرف اعمل أكل، هعملك عشان تاكل، وناشد فادي ايميل بولس، الناجي الوحيد من أسرة (مونيكا ونادين) الرئيس عبد الفتاح السيسي حتى يجد لمشكلته حلا.
 
واختص الرئيس :” احنا ولادك ياريس، شوفي لي حل سريع شكرا.”