شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

رفض السويسرى رينيه فايلر، المدير الفنى للفريق الكروى الأول بالنادى الأهلى، عودة المغربى أزارو بداية الموسم المقبل، بعد انتهاء إعارته مع نادى الاتفاق السعودى بنهاية الموسم الجارى، وأبلغ فايلر لجنة التخطيط برئاسة محسن صالح بأن موقفه لم يتغير بالنسبة للاعب، رغم ظهوره بمستوى جيد فى الدورى السعودى خلال مشاركته قبل توقف النشاط الكروى بسبب فيروس كورونا، مجددا حديثه بأن أزارو لم يتأقلم مع أسلوب لعب الفريق ونصح بتجديد إعارته يأتى ذلك فى الوقت الذى تمسكت لجنة الكرة باستمرار إعارة اللاعب موسما جديدا بدلا من بيعه نهائيا، رغم تلقى النادى أكثر من عرض لشرائه، أملا فى استعادة اللاعب قدراته التهديفية، ما يشجع على عودته، كما يساهم فى ارتفاع المقابل المادى الذى سيحصل عليه الأهلى حال قرر نهاية الموسم المقبل بيعه بصفة نهائية.

من جهة أخرى، وجه حسام عاشور، كابتن النادى الأهلى، رسالة شكر إلى الجماهير القلعة الحمراء، بعدما تداول فيديو أنتجته الجماهير تعبيرا عن حبها وتقديرها لعطاء اللاعب يستعرض مسيرته على أنغام أغنية أتربى على المبادئ» التى تم تصميمها فى اعتزال حسام غالى قائد الفريق السابق ونشرعاشور عبر حسابه الشخصى على إنستجرام، الفيديو وعلق عليها: لا جديد يذكر ولا قديم يعاد، جمهور النادى الأهلى كان ومازال وسيظل هو الداعم الأكبر، ولا شىء يعادل حبه وتشجيعه فهو المكسب الأعظم وهو الأصدق دايما على مر التاريخ، وستبقى مواقف جماهير المارد الأحمر محفورة داخل قلبى تهون الأوقات الصعبة، كل الشكر لجمهور الأهلى على الفيديو وشكرا لكل من يحب حسام عاشور بصدق.

وفى السياق ذاته، رفض عاشور إعلان قراره النهائى بشأن إعلان اعتزاله أو انتقاله لناد آخر وأكد اللاعب لزملائه اللاعبين أنه مازال يدرس القرار وأنه يراعى التقدير الكبير الذى يلقاه من الإدارة والجماهير والتى لا يقدر حبهم بثمن.

من جهة أخرى، لجأ مجلس ادارة النادى الأهلى إلى فيفا للحصول على مستحقاته المالية من نادى النجم الساحلى بعد استنفاد كافة المحاولات الودية مع النادى التونسى للحصول على الأقساط الخاصة بسداد قيمة انتقال الإيفوارى سليمانى كوليبالى الذى سبق وهرب من الأهلى وتم تغريمه من فيفا مليونا و400 ألف دولار قبل أن يتدخل النادى التونسى ويتوصل لحل وسط مع الأهلى بتوقيع عقد ثلاثى وحصول الأهلى على قيمة الغرامة على الدُفعة الأولى 200 ألف دولار، فيما يتم تسديد مبلغ مليون و200 ألف دولار المُتبقى على 3 دُفعات وعلى صعيد الألعاب الأخرى، اطمأن جهاز السباحة على خلف الله، سباح النادى المتواجد حاليا فى أمريكا، وعلى حالته بعد أن قرر البقاء وعدم العودة ضمن البعثات التى عادت إلى مصر خلال الفترة الأخيرة من الرياضيين المتواجدين فى الخارج. واطمأن جهاز السباحة بالنادى على أن الأمور تسير على ما يرام مع سباح النادى والذى يلتزم بجميع الإجراءات الاحترازية والتعليمات خلال وجوده فى أمريكا، وتنفيذه لبرنامج بدنى للحفاظ على لياقته تحسبا لعودة النشاط فى أى وقت. وكان على خلف الله، سباح النادى، قد حسم تأهله إلى أوليمبياد طوكيو التى تم تأجيلها لمدة عام بسبب انتشار فيروس كورونا.