فيديو أثناء الصلاة بكنيسة امبابة.. أبونا عبد المسيح لم يتمسك باستمرار الصلاة كما يقال فهذا الكلام غير حقيقي..

اخبار الاقباط
2 Min Read

علق القمص موسى إبراهيم المتحدث باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، على الفيديو المتداول بشأن استمرار قمص كنيسة أبي سيفين في الصلاة، برغم اندلاع حريق بداخلها وهو ما أودى بحياة 41 شخص وعشرات المصابين.

وأكد المتحدث الرسمى في تصريحات خاصة لـ القاهرة 24 أن الفيديو المتداول للقمص عبد المسيح بخيت صحيح، حيث كان يصلي وقت اندلاع الحريق لكنه لم يكن يعلم أن الحريق بهذا الحجم.

وأضاف: الكاهن لم يتمسك باستمرار الصلاة كما يقال فهذا الكلام غير حقيقي، لأن نفس هذا الكاهن ساعد في إجلاء وحماية المصلين من الكنيسة، مؤكدًا أنه لم يكن يصح أن يستمر في صلاته وقت اندلاع الحريق، حتى لا يعرض حياته أو حياة الآخرين للضرر.

وتداول مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو للقمص عبدالمسيح بخيت، كاهن كنيسة الشهيد أبي سيفين، وهو يواصل الصلاة داخل الكنيسة أثناء اندلاع الحريق وظهار دخان كثيف من النيران.

في سياق متصل، قدم البابا تواضروس الثاني التعزية لأسر ضحايا حادث حريق كنيسة الشهيد مرقوريوس أبي سيفين بمنطقة مطار إمبابة الذي وقع صباح أمس الأحد، مؤكدًا أنه كأب يشعر بالألم لفراق الأبناء، فكلهم أبناؤنا وبناتنا وشعبنا، وأضاف بأن طبيعة الحادث تزيد من هذا الألم.

وأشار قداسة البابا إلى أنه ظل منذ وقوع الحادث، وعلى مدار اليوم، يتابع مع الآباء أساقفة الجيزة ومع الجهات المعنية بمحافظة الجيزة ووزارة الصحة وغيرها من الجهات كافة التفاصيل والتطورات الخاصة بالحادث، وأنه طلب توزيع الضحايا على أكثر من كنيسة نظرًا لكبر عددهم لتتاح فرصة مناسبة للصلاة عليهم، حيث لن تستطيع كنيسة واحدة استيعابهم جميعًا.

المصدر: القاهرة 24

Share this Article