شن الإعلامى، أحمد موسى، هجوما حادا علي الشاب يوسف هانى، المتهم بالإساءة للإسلام عبر مواقع التواصل الإجتماعى، بمحافظة الإسماعيلية، مؤكدا انه لم ينجح أحد من قبل في التفرقة بين المصريين.

وأضاف “موسى”، خلال برنامجه “علي مسئوليتى” المذاع عبر فضائية “صدى البلد” : هذه الأمور حساسة جدا في بلدنا، وهذا الشخص له هدف معين”، مؤكد ان النيابة العامة تباشر التحقيقات في الواقعة .

وتابع : “إحنا في مصر كلنا واحد، مع بعض دايما ، وبنشارك بعض في أفراحنا وأحزانا، لأن دى طبيعتنا كمصريين، وكل اللي بيحاول يعمل فتنة بينا هيفشل وياما كتير حاولوا وفشلوا”.

وشدد “موسى” علي محاكمة هذا الشخص، مشيرا الي ان النيابة تحركت بشكل عاجل وسيتم محاكمته بشكل عاجل لردع مثل هذه النوعية من الجرائم.