كشفت الصفحة الرسمية للفنانة ماجدة الرومي تفاصيل لقائها مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، في مقطع فيديو نشرته عبر فيسبوك، مصحوبا بتعليق :” الرئيس الفرنسي تأثر لكلام ماجدة الرومي التي رأت الدمعة في عينيه فعانقها وكأنه بها يعانق الشعب اللبناني ليقول: ستكونون بخير”.

وقالت الفنانة ماجدة الرومي في مقطع الفيديو إنها أعربت عن شكرها الشديد للرئيس الفرنسي لما فعله مع لبنان، مضيفة :”قولتله تأثرت كتير لزيارته إلى السيدة فيروز ولمست فيها روح لبنان الحلم والمنفى اللي بنحبه، واللي حسيته لما حكيت عن فيروز أنه كان متأثر وشوفت في عيونه دموع بالأمس”.

والتقى الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون بالفنانة اللبنانية الكبيرة ماجدة الرومى، فى ختام زيارته للبنان، وعبر ماكرون عن رغبته فى رؤية تعاون فنى لبنانى فرنسى بهدف مساعدة لبنان للنهوض من محنته.

ونشرت الصفحة الرسمية للفنانة ماجدة الرومى صور من اللقاء عبر فيس بوك وعلقت “أراد الرئيس الفرنسى أن يختتم زيارته للبنان بلقاء السيدة ماجدة الرومى تشديداً على رغبته بإبراز وجه لبنان الفنى الحضارى، وعبّر لها عن رغبته فى رؤية تعاون فنى لبنانى فرنسى بهدف مساعدة لبنان للنهوض من محنته”.

وتابعت الصفحة الرسمية للفنانة ماجدة الرومى “بدورها أكدت له ماجدة أنها تضع صوتها بخدمة الوطن للنهوض من كبوته وللوقوف مع أهلنا بعد الكارثة التى ألمّت بالبشر والحجر، وشكرته على كل ما قام ويقوم به لخدمة لبنان، مشيرةً إلى زيارته للسيدة فيروز التى تلامس روح لبنان المنفى الجميل الذى نحبّه، وتأثر الرئيس الفرنسى بكلام سيدة الكلمات التى رأت الدمعة فى عينيه فعانقها وكأنه بها يعانق الشعب اللبنانى ليقول: ستكونون بخير”.

مصدر الخبر: اليوم السابع