تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعى، خلال الساعات الماضية، مقطع فيديو، يرصد لحظة دخول لبنانية إلى غرفة العمليات لتضع مولودها، إلا أن حادث انفجار بيروت منع توثيق الحدث الذى سعى زوجها جاهدًا لتسجيل تلك اللحظة.

وأظهر الفيديو زوج “المرأة اللبنانية” وهو يسجل لحظة دخول زوجته إلى غرفة العمليات بصحبة طاقم التمريض، لكن سرعان ما تحولت الغرفة إلى ركام على إثر الانفجار.

وأوضح الفيديو، الأكثر تداولًا بين رواد مواقع التواصل، صيحات المرأة اللبنانية، فيما يحاول الطاقم الطبى والزوج الاختباء فى مكان ما.

وبحسب سكاى نيوز عربية، فإن المرأة اللبنانية أنجبت رضيعًا، فى مستشفى سانت جورج فى العاصمة بيروت، فى صحة جيدة، سُمى “جورج”.

جدير بالذكر أن الانفجار الذى وقع فى مرفأ بيروت، بعد حريق نشب فيه، خلف 135 قتيلا ونحو 5 آلاف جريح، حسب إحصائيات رسمية.

مصدر الخبر: مبتدأ