أخبار مصر

في اليوم العالمي للنوم ما تأثير قلة النوم على صحتك

محتويات الموضوع

في اليوم العالمي للنوم ما تأثير قلة النوم على صحتك. حيث أن موقع Times Now News قد قام بالكشف على لأن اضطرابات النوم تتسبب في أمراض عديدة.

في اليوم العالمي للنوم ما تأثير قلة النوم على صحتك

الأمراض التي تتسبب بها اضطرابات النوم

من الأمراض التي تتسبب بها اضطرابات النوم هي السكتة الدماغية وكذلك تتسبب في أمراض الصحة العقلية وأيضًا تكون سبب في السمنة وكذلك تتسبب في حدوث الأمراض المزمنة كأمراض السكري من النوع الثاني وأمراض القلب، بالإضافة إلى أن اضطرابات النوم تكون من الاسباب الأساسية لقصرالعمر.

متى بدأ الاحتفال باليوم العالمي للنوم؟

إن جسم الانسان يحتاج إلى الراحة الكاملة كما يحتاج إلى الهواء النقي والتمارين الرياضية وكذلك النظام الغذائي الجيد ويحتاج أيضًا إلى الرفقة والحب، فإن الحرمان من النوم أيضًا يتسبب في حدوث أمراض عديدة، لهذا.

فقد قامت مجموعة من مقدمي الرعاية الصحية وكذلك أعضاء المجتمع الطبي الذين يقومون بالدراسة والعمل في مجال ابحاث النوم والطب  في بدأ هذا الحدث التوعوي السنوي.

في اليوم العالمي للنوم ما تأثير قلة النوم على صحتك

ما هو الهدف من اليوم العالمي للنوم الأول؟

حيث أن الهدف من اليوم العالمي للنوم لأول مرة كان أن يقوموا بالجمع بين مقدمي الرعاية الصحية للنوم.

ميعاد الاحتفال باليوم العالمي للنوم

ويتم الاحتفال باليوم العالمي للنوم لهذا العام اليوم الموافق 19 مارس لسنة 2021. حيث يعتبر “النوم المنتظم، والمستقبل الصحي” هو شعار اليوم العالمي للنوم السنوي الرابع عشر، ويعتبر هذا الشعار هو عبارة عن دعوة لكل المتخصصين في مجال النوم وذلك ليقوموا بالدعوة وتثقيف العالم ناحية أهمية النوم في تحقيق نوعية الحياة المثلى، بالإضافة إلى تحسين الصحة العامة.

في اليوم العالمي للنوم ما تأثير قلة النوم على صحتك

ما أضافه موقع Times Now News

ولقد قام موقع Times Now News بإضافة أنه في غياب الضوء ( كما هو الحال أثناء ساعات الليل) يقوم الجسم بإنتاج مادة الميلاتونين حيث تساعد هذه المادة في تعزيز النوم، وكذلك أوضح أن إدراك الجسم للضوء يجعل دماغنا تشير إلى الجسد أنه النهار ويجب أن نستيقظ.

ما هي أضرار العمل على الشاشات الرقيمة حتى وقت متأخر؟

وقد ذكر أنه إذا تم مواصلة العمل على الشاشات الرقمية حتى وقت متأخر بالليل فمن الممكن أن سلوكنا يقوم بتجاوز هذه الإشارات الطبيعية، فإن الأضواء الساطعة أثناء الليل تقوم بالعمل على إيقاف انتاج مادة الميلانونين، فنتيجة لهذا فإنه سوف ينتهي بنا المطاف إلى تأخير النوم حتى ساعات متأخرة من الليل.

 

 

 

المصدر: الأقباط نيوز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى