ساعات قليلة تفصلنا عن إنتهاء المدة التي حددها الدكتور مصطفى مدبولى رئيس الوزراء ، لحظر حركة المواطنين على كافة الطرق العامة من 7 مساء وحتى 6 صباحا، وذلك فى ظل الإجراءات الشاملة التى تتخذها الدولة لمواجهة فيروس كورونا.

ويأتي هذا القرار ضمن حزمة من القرارات التي اتخذتها الحكومة يوم 24 مارس الماضى ، لمدة أسبوعين في ضوء جهود الدولة لمكافحة فيروس و حرص الدولة بكافة أجهزتها على التعامل الفورى مع أى تداعيات لظهور فيروس “كورونا المستجد”.

ومع قرب انتهاء المدة المحددة لحظر حركة المواطنين قالت مصادر لـ”اليوم السابع” أن هناك اتجاه كبير لتمديد الحظر لمدة إضافية فى نفس المواعيد المحددة له في ضوء جهود الدولة لمواجهة فيروس كورونا .

وكان رئيس الوزراء قد أعلن مجموعة من الإجراءات لمواجهة كورونا منها إغلاق كافة المحال التجارية والحرفية، بما فيها محال بيع السلع وتقديم الخدمات، والمراكز التجارية ” المولات التجارية”، ابتداءً من الساعة الخامسة مساءً وحتى الساعة السادسة صباحًا أمام الجمهور، وذلك خلال أيام الأسبوع فيما عدا يومى الجمعة والسبت، فيكون الغلق على مدار الأربع والعشرين ساعة، ولا يسرى ذلك على المخابز، ومحال البقالة، والصيدليات، والسوبر ماركت المتواجدة خارج المراكز التجارية.

وتضمنت حزمة القرارات التى أصدرها رئيس الوزراء إغلاق جميع المقاهى والكافيتريات، والكافيهات، والكازينوهات، والملاهى، والنوادى الليلية، والحانات، وما يماثلها من المحال والمنشآت، والمحال التى تقدم التسلية أو الترفيه، كما تُغلق أمام الجمهور جميع المطاعم، وما يماثلها من المحال والمنشآت التى تقدم المأكولات، ووحدات الطعام المتنقلة، على أن يقتصر العمل بها على خدمة توصيل الطلبات للمنازل حتى الساعة السابعة مساءً.

هذا الخبر منقول من: الأقباط اليوم