أخبار الكنيسة

قداسة البابا تواضروس يعزي القمص بيشوى يسي فى نياحة زوجته تاسونى كلير – وطنى

[ad_1]

ودعت الكنيسة القبطية، اليوم الخميس، تاسونى كلير ذكى زوجة القمص بيشوى يسي، و شعيت جنازة المنتقلة من كنيسة القديسة العذراء مريم والشهيد فيلوباتير مرقوريوس “أبو سيفين” بحى رودس غرب مدينة سيدنى عاصمة ولاية نيو ساوث ويلز بأستراليا، بحضور عدد محدود من كهنة الكنيسة القبطية بمدينة سيدنى واسرتها بسبب الإجراءات التى فرضتها الحكومة الأسترالية للحد من إنتشار فيروس كورونا المتحور ” دلتا “.

و تحدث القمص يوحنا بسطوروس فى عظة الجناز، عن رحلة جهاد وخدمة تاسونى كلير مع زوجها القمص بيشوى على مدار ٤٤ عاماً فى مصر وأستراليا، خاصة فى عام ١٩٨١ بينما كان القمص بيشوى يسى ضمن الاباء الأساقفة والكهنة المعتقلين بسبب قرارات سبتمبر السوداء التى أتخذها الرئيس محمد أنور السادات .

وقدم القمص يوحنا واجب العزاء نيابة عن كهنة ، شمامسة وشعب الكنيسة لأبوهم الروحى وملاك الكنيسة القمص بيشوى وعائلته ، كما تقدم بالشكر الى الذين قدموا واجب العزاء وعلى رأسهم قداسة البابا المعظم تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية ، نيافة الحبر الجليل الانبا تادرس مطران بورسعيد والنائب البابوى لإيبارشية سيدنى وتوابعها والانبا دانيال اسقف ورئيس دير الأنبا شنودة رئيس المتوحدين باستراليا والانبا دانييل أسقف سيدنى.

وكان قداسة البابا تواضروس قد سبق و بعث برسالة تعزية للقمص بيشوي يسي جاء نصها كالتالى :
” المسيح يعزيكم و خالص تعزياتي القلبية الى ابونا الحبيب القمص بيشوي يسي ، و علي رجاء القيامة نودعها راجين للأسرة و الكنيسة وكل الاحباء تعزيات السماء”.

[ad_2]
المصدر: جريدة وطني

زر الذهاب إلى الأعلى