اشترك لتصلك أهم الأخبار

أعلنت تركيا أنها ستحد من تحركات قواتها فى مناطق العمليات بسوريا، بسبب وباء فيروس كورونا، وذلك مع ارتفاع عدد حالات الإصابة والوفاة فى تركيا، فى الوقت التى أدخلت فيه أمريكا قافلة جديدة من الشاحنات تحمل تعزيزات عسكرية ومواد لوجستية إلى قواعدها فى الحسكة قادمة من العراق.

وقالت وزارة الدفاع التركية إن القوات المنتشرة فى سوريا لن تدخل مناطق العمليات أو تخرج منها إلا بإذن من قائد الجيش، مضيفا: «بذلك يكون قد تم تقييد تحرك القادة والجنود إلا إذا كان هناك إذن بذلك»، وذلك بعدما أعلن وزير الصحة التركى فخر الدين قوجه أن حصيلة حالات الوفاة بسبب كورونا وصل إلى نحو 600 حالة، وارتفعت حالات الإصابة الجديدة المؤكدة بفيروس كورونا، المسبب للمرض، 3135 ليصل الإجمالى إلى 27 ألفا، و69 حالة إصابة.

وقالت وكالة «سانا» السورية إن هناك ذريعة جديدة ابتكرتها وزارة الدفاع الأمريكية «البنتاجون» لتبرير ما كشفه تقرير جديد عن ترك الجيش الأمريكى معدات عسكرية بقيمة تتجاوز 4 ملايين دولار فى سوريا وكانت حجتها هذه المرة «مشكلات فى الإنترنت» جعلت قواتها تفقد هذه المعدات فى مناطق انتشرت فيها التنظيمات الإرهابية قبل تحريرها من قبل الجيش العربى السورى.

ونقلت «سانا» عن التقرير الإحصائى الجديد الصادر عن مكتب المفتش العام لوزارة الدفاع الأمريكية ونشرته صحيفة «مورنينج ستار» البريطانية على موقعها الإلكترونى جعل المسؤولين فى البنتاجون مضطرين للاعتراف بتركهم معدات عسكرية ومواد بقيمة 4.1 ملايين دولار فى مناطق انتشار التنظيمات الإرهابية فى سورية تحت مزاعم مشكلات تقنية فى شبكة الإنترنت جعلت قواتهم غير قادرة على متابعة ورصد 69 قطعة من المعدات العسكرية و10 مواد أخرى لم يكشف عنها.

وواصلت أمريكا انتهاكاتها للقوانين الدولية- وفق سانا – وأدخلت قافلة جديدة من الشاحنات تحمل تعزيزات عسكرية ومواد لوجستية إلى قواعدها ونقاط تمركزها غير الشرعى فى منطقة الجزيرة السورية قادمة من شمال العراق.

وذكرت الوكالة أن 35 شاحنة دخلت الأراضى السورية قادمة من العراق عبر معبر الوليد غير الشرعى بريف اليعربية أقصى شمال شرق الحسكة محملة بمواد لوجستية وعسكرية اتجهت أغلبيتها إلى القاعدة غير الشرعية فى مطار خراب الجير فى منطقة المالكية.

وأشارت إلى أن قوات الاحتلال الأمريكى تعزز وجودها اللاشرعى فى مطار خراب الجير العسكرى وغيره من المناطق التى تحتلها عبر قوافل تدخلها بشكل دورى محملة بمواد لوجستية ومعدات عسكرية.