حدث
كيف انتقم إخوة حواكة من قاتل شقيقهم ببولاق؟

على بُعد خطوات من إحدى الكافيهات بشارع الملكة، أطلق “بصلة” النار على خصم صديقه، أصابت الطلقة “حواكة” ليسقط جثة هامدة بالقرب من محل يمتلكه أشقاؤه الذين أسرعوا لاكتشاف ما يدور، إلا أن القاتل لاذ بالهرب قبل الفتك به تاركا صديقه “شيطان” فريسة سهلة بين أنياب أشقاء الضحية.

الثانية ظهر أمس الاثنين، توجه “باسم” وشهرته “شيطان” -نسبة إلى أفعاله غير السوية وكنه من أصحاب السوابق- إلى منزل “محمود” وشهرته “حواكه” يعاتبه على الوشاية به للشرطة بشأن نشاطه في تجارة المخدرات، وأجبره على النزول لإنهاء الخلاف في الشارع.

مشادة كلامية بعبارات تهديد ووعيد دارت بين الثلاثة شُبان، تطورت إلى مشاجرة، اعتدى خلالها “حواكه” على “شيطان” بسلاح أبيض، ما دفع مرافقه “بصلة” لإشهار سلاح ناري وأطلق عيارا استقر بمنطقة الرقبة ليسقط “حواكه” جثة هامدة.

فور سماع صوت الرصاص، هرع أشقاء “حواكة” لاكتشاف ما يدور، وعثروا على شقيقهم غارقا في دمائه على الأرض، فلاحقوا الطرف الثاني بدافع الانتقام.

استطاع “بصلة” الهرب تاركا صديقه “شيطان” الذي فشل في الإفلات من قبضة أشقاء الضحية، الذين انهالو عليه بالضرب مستخدمين أسلحة بيضاء، ليصف أحد شهود عيان المشهد “قطعوه زي الدبيحة وواحد منهم وقف فوق جثته”.

وتكثف أجهزة الأمن بالجيزة جهودها لضبط المتهمين، وجرى تعيين خدمات شرطية لملاحظة الحالة الأمنية.

تحرر المحضر اللازم بالواقعة، وأحاله اللواء محمود السبيلي مدير مباحث الجيزة، إلى النيابة العامة لتباشر التحقيق.

هذا الخبر منقول من : مصراوى