كيف تجري الحياة داخل قريتي “الهياتم ” و “ميت بدر حلاوة” بعد 14 إصابة بكورونا
حدث

شهدت قريتي الهياتم وميت بدر حلاوة بمركزي سمنود والمحلة بمحافظة الغربية اليوم حالة من الخوف والهلع الشديدين على وجوه الألاف من كبار وممثلي العائلات والمشايخ عقب تفشي 14 حالة مصابة إيجابية خشية تصاعد وتيرة تفشي العدوى بشكل ملحوظ وقبول مساعدات غذائية وسلع تموينية من فاعلي الخير وممثلي تيارات سياسية .

فى المقابل أصدر الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية تعليماته الدكتور أحمد عطا نائب محافظ الغربية بالتنسيق مع الدكتور عبد الناصر حميده وكيل الصحة بأهمية تشكيل غرفة عمليات وطوارىء على أعلي مستوي لمتابعة تطورات انتشار عدوى كورونا بين صفوف أهالي القريتين.
 
وأشار محافظ الغربية فى توجيهاته إلي مسئولي الوحدات المحلية القروية بأهمية  إلزام مسئولي الوحدات المحلية القروية بتطبيق ساعات الحظر المنزلي وإغلاق كافة المحلات التجارية والمطاعم والمولات والحدائق العامة حفاظا على أرواح المواطنين والزامهم بالعزل المنزل خلال ساعات الحظر من الساعة 7 مساءا حتي الساعة 6 صباحا .

وكان المحاسب  إيهاب سنبل أحد أهالي القرية أضاف أن يوميات أهالي القرية تنطلق فى كل صباح من الساعة 8 صباحا حتي الساعة 11 مساءا لافتا بقوله ” أهلنا بقوا عايشين فى حاله من القلق والرعب خشية التعرض للإصابة بالوباء القاتل وربنا يرحمنا ويشيل عنا البلاء والغمة ” .

وأشار “سنبل “مشايخ القرية وممثلي العائلات سعوا فى تدبير كافة الأمور اللازمة للمعيشة وعلى رأسها ” وجبات الطعام والمأكولات والخضار ” من خلال توزيعها وفق معدلات منتظمة لكل الأسر والعائلات داخل منازلهم لتأمين حياة أطفالهم وذويهم .

وكشف محمود خليفة أحد ابناء القرية أن اصابة مواطن يدعي “ربيع .م ” مدير إداري بإحدي مطاعم البيتزا الشهيرة هو السبب الرئيسي فى إنتشار الوباء من خلال مشاركته فى إحدي سرادقات العزاء مما تسبب فى تفشي المرض لوالديه وعدد من المخالطين من أقاربه بينهم طبيبه بشرية بسبب الرذاذ وملامسه أدوات خاصه بالحالة الرئيسية المذكورة .

وأشار “خليفة ” أن الأجهزة الأمنية من قوات الشرطة دفع بالمدرعات ودوريات على مستوي مداخل ومخارج قرية الهياتم التابعة لمركز المحلة عقب ظهور ما يقرب من 10 حالات إيجابية والإصابة بعدوي فيروس كورونا المستجد وهو ما دفع مسئولي الجهات المعنيه بإغلاق كافة مداخل القرية وعزل أهلها وذويها لمدة أسبوعين على الأكثر داخل منازلهم لتأمين حياتهم.

قال الدكتور عبد الناصر حميدة وكيل وزارة الصحة بمحافظة الغربية ، ان المديرية تسعي الي التغلب علي فيروس كورونا بعد ظهور 10 حالات ثبتت إيجابيتها بقرية الهياتم التابعة بالمحلة وذلك من خلال المسح الطبي والعزل الكامل لجميع الأهالي وعدم للخروج الا للظروف الطارئة فقط .

وأضاف وكيل الوزارة ان المديرية قامت بتوفير جميع الأدوية وكذالك زيادة عدد الأطباء بالوحدة الصحية بالهياتم ، لخدمة الأهالي وذلك وسط اهتمام كبير من جميع الأجهزة التنفيذية بالدولة ، موضحا انه يوجد فرق تعقيم حاليا تعمل علي تطهير القرية بالكامل وكذاك رش المبيدات الحشرية ، وتطهير الشوارع منعا لانتشار الفيروس .
 
وأشار أن الحل الموجود حاليا لمكافحة تلك الوباء في العالم باكمله هو تنفيذ سياسة العزل لمدة 14 يوم ، وذلك للقضاء علي الفيروس ومنع انتشاره ، وهذا ما يسعي اليه جميع الأجهزة بالمحافظة حفاظا علي الأهالي ، مطالبا شباب ورجال القرية بضرورة التعاون وتنفيذ سياسة العزل وعدم الخروج من المنازل الا للضرورة القصوي .
كما أجري الفريق دوره من خلال المرور على اكثر من 25 منزل ومناظرة المخالطين للحالات المصابه بـ فيروس كورونا المستجد وشرح الإرشادات الوقائية ونشر ملصقات التوعية الصحيه بالقرية .

وأعلن  أعضاء الفريق بالألتزام بالعزل المنزلي وإتباع التعليمات والإهتمام بالتطهير المستمر وإذا ظهرت أعراض عليهم أو أحد ذويهم المخالطين لهم أو المقيمين معهم، ضرورة إلابلاغ مع التزام بالمنزل لحين توجيههم لإجراء الفحوصات اللازمة .
.
31751c263e.jpg
8ced0e03d5.jpg
12727ead7e.jpg
ed59714c8f.jpg
7530076aa7.jpg

هذا الخبر منقول من : صدى البلد