قال يوسف ادوارد مدير مكتب الاعلام بالهيئة الانجيلية أنه من الصعب اتخاذ اي قرارات في الوقت الحالي لصعوبة رصد طبيعة الانتشار وتحديد وقت الذروة بدقة وبالتالي لابد من الحذر الشديد واتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية اللازمة في حال قرار الحكومة بفتح دور العبادة

وتابع انه لا يجب فتح دور العبادة قبل انتهاء ذروة انتشار الوباء كليا بمعنى بعد التأكد من انخفاض اعداد المصابين اليومي بتصريح واضح من رئيس مجلس الوزراء وبيان واضح من وزارة الصحة .

واستكمل انه لا يوجد منطق لفتح مؤسسة من المستحيل ضبط عدم انتشار الوباء بها خلال ذروة انتشار وباء قاتل لا يوجد له علاج في أحد أعلى معدلات الإصابة بالمرض في العالم وان أي قرار قبل وضوح رؤية حركة ذروة انتشار وباء قاتل “عبث” .

نادر شكري – الأقباط متحدون