أخبار الاقباطأخبار الكنيسةأخبار مصر

لماذا انتقم يوسف وهبي من حسن فايق؟

لماذا انتقم يوسف وهبي من حسن فايق؟
بدأ الفنان حسن فايق مسيرته الفنية في فرق مسرحية للهواة إلى أن كونت فرق مسرحية من العديد من الفنانين من بينهم الفنان الراحل يوسف وهبي، إضافة إلى حسين رياض وغيرهم.

وبعد مرور فترة من الزمن، مرت الفرقة المسرحية بحالة من الإفلاس كان سيترتب عليها حل الفرق المسرحية، لكن يوسف وهبي استطاع الخروج بالفرقة المسرحية من الأزمة وجمع مبلغ من المال ليعيد الفرقة للحياة من جديد، لتبدأ مرحلة أخرى تختلف عن مرحلة الهواة، وسُميت بفرقة “رمسيس”.
بذلك حصل حسن فايق من فرقة وهبي على أول أجر عن اشتغاله بالفن، بعد مرور 7 سنوات من هوايته للتمثيل، وكان أجره 15 جنيهًا وهو الأعلى بين زملائه.

لكن الفنان الكوميدي حسن فايق لم يستقر مع فرقة «رمسيس» طويلًا، حيث اعتاد وهبي ترشيحه لأدوار ثانوية مثل شخصية “الأغا” الزنجي، فشعر فايق بأن تلك الأدوار لا تناسبه وتضعه في مصاف الكومبارس، بحسب حوار له مع الإذاعي الكبير وجدي الحكيم.

المجلات الفنية آنذاك اتهمت يوسف وهبي بأنه تلميذ حسن فايق، وأنه كان يتعمد إسناد الأدوار الثانوية له انتقامًا منه على الفترة التي قضاها عضوًا في فرقته المسرحية.

وكوّن الفنان حسن فايق فرقة افتتحها بمسرحية ملكة جمال في 1919، وبدأ وقتها بإلقاء المونولوجات التي كان يعمل على تأليفها وتلحينها بنفسه وكان من خلالها ينتقد المجتمع، وعمل في العديد من الفرق المسرحية، منها فرقة رمسيس، وجورج أبيض، ونجيب الريحاني، وإسماعيل يس، وفرقة التلفزيون المسرحية.
الله محبة
الدستور
 

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي
مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى
الأوساط
الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.



المصدر: موقع الحق والضلال

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى