لمواجهة الشائعات.. جامعة القاهرة تعلن عناوين بحوث "التفكير النقدي" للطلاب

3 Min Read

كتب- أحمد عبدالمنعم:
أعلنت جامعة القاهرة، عناوين بحوث مقرر “التفكير النقدي” لطلابها لمواجهة الحرب النفسية ونشر الشائعات بغرض أن يوظف الطلاب ما درسوه في تحليل الأكاذيب والإشاعات التي تنشر خلال هذه الفترة، وتفنيدها للرد عليها على أسس منطقية ونقدية يستفيد فيها من مهارات مقرر التفكير النقدي الذي يتم تدريسه لكافة طلاب الفرقة الأولى لجميع الكليات النظرية والعملية بالجامعة للنجاح بالفصل الدراسي الثاني.

وقال الدكتور محمد عثمان الخُشت رئيس جامعة القاهرة، إن اختيار موضوع البحث، جاء لعدة أسباب وهي أن مقرر التفكير النقدي يدرس في كل كليات الجامعة وبالتالي سيكون فرصة للتأكد من امتلاك الطلاب العقلية النقدية والقدرة على مواجهة سيل الاخبار الزائفة والشائعات على مواقع التواصل الاجتماعي وغيرها، والقدرة على التعامل مع مغالطات التفكير خلال الأزمات على وسائل التواصل الاجتماعي، واستخدام مهارات الحل النقدي للمشكلات في اقتراح حلول إيجابية لمواجهة الأزمات، وعقبات التفكير النقدي وكيف يمكن تجاوزها، ودور التفكير النقدي في مواجهة الأساليب الدعائية والإعلامية المعادية للوطن، وتوظيف مهارات التفكير النقدي في مواجهة الشائعات المغرضة على وسائل التواصل الاجتماعي.

وأشار الدكتور الخشت، إلى أن جامعة القاهرة، أخذت المبادرة منذ البداية لأهمية تطوير العقل المصري وتغيير طرق التفكير لدى أبنائها الطلاب والطالبات من خلال رؤيتها العقلانية وأهدافها الاستراتيجية في هذا الجانب، لمواجهة مثل هذه المشكلات، وذلك من خلال مقرر التفكير النقدي الذي يدرسه طلاب وطالبات كل كليات جامعة القاهرة، ولاقى قبولًا واسعًا من الجميع داخل الجامعة وخارجها بالشكل الذي يحقق الأهداف المرجوه من دراسته.

وأوضح الدكتور الخشت، أنه بناء على ذلك مطلوب من الطالب أن يعد ورقة بحثية نقدية يوظف فيها ما درسه في المقرر لتحليل الظروف الراهنة، وتفنيد الأكاذيب والافتراءات التي تنشر خلال هذه الفترة، للرد عليها على أسس منطقية ونقدية يستفيد فيها من كل مهارات التفكير النقدي، على ألا تقل عن خمس صفحات، سواء باللغة العربية أو الإنجليزية، مع مراعاة نفس شروط إجراء البحوث الخاصة بكل كلية حسب ظروفها، وكذلك أسس وأخلاقيات الكتابة العلمية السليمة في الاقتباس والصياغة، ومراعاة سلامة لغة الكتابة.

وأشار الدكتور الخشت، إلى أنه على الطالب أن يختار أحد الموضوعات الخمسة التالية لبحثه وهي:

١- التعامل مع مغالطات التفكير خلال الأزمات على وسائل التواصل الاجتماعي.
٢- استخدام مهارات الحل النقدي للمشكلات في اقتراح حلول إيجابية لمواجهة الأزمات.
٣- عقبات التفكير النقدي وكيف يمكن تجاوزها.
٤- دور التفكير النقدي في مواجهة الأساليب الدعائية والإعلامية المعادية للوطن.
٥- توظيف مهارات التفكير النقدي في مواجهة الشائعات المغرضة على وسائل التواصل الاجتماعي.

يمكنك قراءة الخبر الأصلي من خلال هذا اللينك:مصراوي

Share this Article