أخبار الكنيسة

ماذا تعرف عن كنيسة الأمير تادرس التي تم تجليس أسقف المنيا بها – وطنى

استقر رأي الأنبا مكاريوس، أسقف المنيا، ومجمع كهنة إيبارشية المنيا و توابعها على اختيار كنيسة الأمير تادرس، بقلب مدينة المنيا لتستضيف اليوم السبت، طقس تجليس الأنبا مكاريوس، أسقفا للمنيا وتوابعها.

وكنيسة الأمير تادرس واحدة من أعرق كنائس المنيا، تعرضت للحرق و التدمير التام يوم ١٤ أغسطس من عام ٢٠١٣ ضمن أحداث العنف، التي وقعت في أعقاب غض اعتصامي رابعة و النهضة.

و تم إعادة بناء الكنيسة ضمن دور العبادة، التي قرر الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية والقائد الأعلي للقوات المسلحة، إعادة بنائها وتأهيلها علي نفقة القوات المسلحة المصرية، و هو ما تم بالفعل وسلمت الكنيسة في أفضل صورة، ليقع الاختيار عليها لتجليس أسقف المنيا بها.

كان البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، قد أتم سيامة الأنبا مكاريوس و٨ أساقفة آخرين الأسبوع الماضي.

ومن جانبها، كثفت مديرية أمن المنيا ، برئاسة اللواء محمود خليل، مدير الأمن، من تواجدها لتأمين وفود الضيوف ومقار استضافاتهم، وكذلك تأمين الكنيسة التي تقام بها الاحتفالية، بجانب التنظيم المروري لمنطقة وسط مدينة المنيا، تجنبا الازدحام المروري لسيارات الضيوف والحافلات.

وقال البابا تواضروس، عن الأنبا مكاريوس، إنه أحد أعضاء المجمع المقدس وخدم كأسقف عام في إبراشية المنيا وأبوقرقاص مع الأب المتنيح المطران الأنبا أرسانيوس، وخدم خدمات عديدة سواءً في مصر أو خارج مصر، وخدم أيضًا في القاهرة، وساهم في تأسيس دير الأنبا أنطونيوس في كندا، وله خدمات كثيرة.

وأضاف البابا أنه عقب نياحة الأنبا أرسانيوس، في 2018، جلسنا نفكر ونصلي من أجل تدبير رعاية هذه الإبراشية الواسعة وانتهينا إلى أن تقسم لثلاث إبراشيات، وأن يُجلس الأنبا مكاريوس أسقفًا على مدينة المنيا وتوابعها.

التعليقات




المصدر: جريدة وطني

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى