نادر شكرى
زار أشرف الداودى محافظ قنا، نيافة الأنبا بيمن، نقادة وقوص وتوابعهما’> مطران كنيسة نقادة وقوص وتوابعهما، في دير رئيس الملائكة ميخائيل في نقادة، لتهنئته بمناسبة ترقيته إلى رتبة مطران، على يد قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية.
 
وجاءت ترقية الأنبا بيمن خلال القداس الذي أقيم في الكنيسة الكبرى بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، خلال شهر نوفمبر الماضي.
وأعرب محافظ قنا عن سعادته البالغة بترقية نيافة الأنبا بيمن إلى رتبة مطران، متمنياً له دوام النجاح والتوفيق، مؤكدا أن مصر ستظل منبعا للسلام والمحبة، وموطنًا للأمن والاستقرار، وسيظل نسيجها الوطني الواحد مترابطا.
وقال امحافظ: إن مثل هذه المناسبات تعد فرصة للتأكيد على روح المحبة والمودة والتسامح التي تجمع بين شعب مصر العظيم، لافتا إلى إنجاز العديد من المشروعات العملاقة بسواعد المصريين وإصرار وعزيمة القيادة السياسية، لتحقيق المستحيل خلال فترة زمنية وجيزة.
وأضاف الداودي أن المحافظة تُقدر دور الكنيسة في نشر قيم التسامح والمحبة في ربوع المجتمع، داعياً المولي سبحانه وتعالى أن يُديم علي مصرنا الغالية نعمة الأمن والاستقرار، وأن يجعل العام الميلادى الجديد المقبل علينا خلال ايام، عام خير وسعادة على جموع الشعب المصرى العظيم.
 
ومن جهته، أعرب نيافة المطران بيمن، عن شكره وتقديره لمحافظ قنا والوفد المرافق له، على هذه التهنئة والروح الوطنية العظيمة، وهو ما يعكس أصالة ووحدة الشعب المصري بمسلميه ومسيحيه كنسيج واحد.
 
وأشار إلى أن علاقات المحبة والألفة بين المصريين هي ثوابت في عقيدة المصريين توارثوها بتعاقب الأجيال، ولم ولن تنجح أي محاولات لزعزعتها أو التأثير عليها، لأننا يجمعنا وطن واحد وآمال وتطلعات واحدة نحو بناء الجمهورية الجديدة.
 
قدم التهنئة إلى المطران بيمن، رفقة المحافظ، كل من الدكتور حازم عمر نائب المحافظ، حسن عثمان وكيل وزارة التضامن الاجتماعى، فضيلة الشيخ تاج الدين أبوالوفا مدير عام منطقة قنا الأزهرية، وياسر حمادي رئيس مركز ومدينة نقادة.