مصادر كنسية تكشف سبب تغيير مقر الأحوال الشخصية بالمعادى

مصادر كنسية تكشف سبب تغيير مقر الأحوال الشخصية بالمعادى

قالت مصادر كنسية مطلعة إن الكنيسة القبطية الأرثوذكسية أعلنت عنإيقاف العمل بالمجلس الإكليريكي للأحوال الشخصية في القاهرة والجيزةوأفريقيا، بالمقر الحالى له، بإيبارشية المعادي، وذلك بدءًا من يوم الاثنين 28مايو الجاري.

وأكدت المصادر الكنسية، فى تصريحات خاصة لـ«الدستور»، أنه بدءًا من 28مايو لن يتم استقبال أى ملفات جديدة للأحوال الشخصية بشأن الطلاق والزواج الثاني بإيبارشية المعادى.

وكشفت المصادر الكنسية عن سبب عدم استقبال ملفات جديدة للأحوال الشخصية فى الطلاق والزواج الثاني بإيبارشية المعادى، قائلة إن ذلك يرجع لانتقال المجلس الأكليريكى إلى كنيسة السيدة العذراء بمدينة نصر.

وأضافت أن العمل سيبدأ بالمقر الجديد للمجلس الأكليريكى يوم الاثنين 4 يونيو المقبل، وذلك بعد أن قام البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندريةوبطريرك الكرازة المرقسية، بتغيير رئاسة المجلس الأكليريكى، من الأنبا دانيال أسقف كنائس المعادي والبساتين ودار السلام وتوابعها، ليحل مكانه الأنبا ماركوس الأسقف العام لكنائس حدائق القبة والوايلي.

هذا الخبر منقول من : الدستور

تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.

شاهد أيضاً

قصة ربة منزل ترفع دعوى خلع زوجي بيعايرني بقصر شعري

طرقت “هدى” ربة منزل أبواب محكمة الأسرة بالزنانيري، لتلقي بشكواها أمام أحد القضاة أملا في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *