كتب – محرر الاقباط متحدون 

خيم الحزن على رواد التواصل الاجتماعي، بسبب ازمة  مستشفى 57357 لعلاج سرطان الاطفال والسبب نقص التبرعات، وقالوا ان المستشفى مهدد بالاغلاق .
 
وتداول رواد التواصل خبر يتضمن تصريحات مصدر مسؤول بمستشفى 57357،  لموقع القاهرة ٢٤ ،كشف خلالها  الوضع الحالي للمستشفى، بعد انتشار أنباء عن إغلاقها، نتيجة نقص التبرعات.
 
والمصدر هو رشا العشري، موظفة في تنمية الموارد بالمستشفى، وقالت إن الوضع الحالي للمستشفى سيء للغاية، بالتزامن مع الأزمة الاقتصادية الحالية، وتعويم الجنيه.
 
مضيفة :”  عندنا 18 ألف مريض بيتعالجوا في المستشفى، ومن يوم ما المستشفى فتحت، وهي قائمة على التبرعات، وبنقسمها لجزئين؛ الأول بنصرف بيه على المرضى، والثاني يتم ربطه بالودائع، عشان نضمن الاستمرارية للمستشفى.
 
مؤكدة،  أن آخر وديعة تم كسرها منذ 3 أشهر، وتابعت :” بالورقة والقلم،  قدامنا سنة بس عشان نقدر نتكفل بالأولاد اللي عندنا، اللي هما 18 ألف مريض.