دعا مسؤولون رفيعو المستوى بالكنيسة القبطية في الولايات المتحدة، الرئيس دونالد ترامب المنتهية فترة ولايته خلال الأيام المقبلة، إلى الاستقالة الفورية.

وجاء في رسالة مفتوحة لمجلس الكنائس الوطني كتبت اليوم: “إن تصرفات الرئيس دونالد ترامب وكلماته أدت إلى تعريض أمن البلاد ومؤسساتها الحكومية للخطر من خلال التحريض على تنفيذ هجوم عنيف وقاتل ومثير للفتنة على مبنى الكابيتول الأمريكي”.

ووجهت الرسالة إلى نائب الرئيس مايك بنس وأعضاء في الكونجرس لأمريكي وأعضاء في إدارة ترامب.

وكتب مسؤولو الكنيسة: “كقادة لجمعيات المجلس الوطني لكنائس المسيح في الولايات المتحدة نعتقد أن الوقت قد حان لرئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب للاستقالة على الفور”.

أضاف رجال الدين المسيحي القول: “إذا لم يكن الرئيس مستعدا للاستقالة فنحن نحثك على استخدام الإمكانيات التي يوفرها نظامنا الديمقراطي”.

ويهدد الديمقراطيون في الكونجرس، الرئيس الجمهوري دونالد ترامب بإجراءات عزل إن لم يتنح بنفسه.

المجلس الوطني للكنائس هو أكبر هيئة مسكونية في الولايات المتحدة.