أخبار مصر

نفي الحكومة استخدام مادة مسرطنة في الخبز

نفي الحكومة استخدام مادة مسرطنة في الخبز

محتويات الموضوع

نفي الحكومة استخدام مادة مسرطنة في الخبز حيث انتشرت في الآونة الأخيرة حديثًا حول استخدام مادة برومات البوتاسيوم في إنتاج الخبز، والحقيقة أن هذه المادة مسرطنة، ولم تقم الحكومة باستخدامها أو إدخالها في إنتاج الخبز.

مادة برومات البوتاسيوم لها الكثير من الأضرار والمخاطر؛ لذا قامت الحكومة بالتحذير من استخدام هذه المادة، وشددت على ضرورة عدم استخدامها بأي شكل في المخبوزات.

نفي الحكومة استخدام مادة مسرطنة في الخبز

دور الحكومة في الحد من استخدام مادة برومات البوتاسيوم

قامت الحكومة بالتشديد على أصحاب المخابز بضرورة عدم استخدام مادة برومات البوتاسيوم؛ لأن هذه المادة لها الكثير من الأضرار والمخاطر على المواطنين، حيث أنها من المواد المسرطنة، وقد قامت الحكومة المصرية بتقوية وتعزيز الإجراءات الرقابية التي تهدف إلى حماية المواطنين، والحفاظ على صحتهم، وحسمت الحكومة الأمر بأن استخدام هذه المادة يعرض مستخدمها لعقوبة شديدة.

قرار وزير التموين والتجارة الداخلية

قرار وزير التموين والتجارة الداخلية الدكتور علي المصيلحي بشأن استخدام مواد مسرطنة في إنتاج المعجنات والمخبوزات، وقد صدر هذا القرار طبقًا للمادة رقم 31 لسنة 2021 والتي تنص علنًا على أن المواد المسرطنة ممنوعة ومحظورة تمامًا في المخابز، ويجب الحد من استخدامها، حيث أن مادة برومات البوتاسيوم التي يتم استخدامها كما يشيع البعض في إنتاج المعجنات أو المخبوزات هي مادة مسرطنة ويجب عدم إدخالها أو الاعتماد عليها في إنتاج المخبوزات.

معاقبة مستخدمي مادة برومات البوتاسيوم

يتم معاقبة مستخدمي مادة برومات البوتاسيوم وفقًا للمادة 5 من قانون 281 لسنة 1994، والذي يوضح أن المادة المسرطنة إذا تم الحصول عليها يتم ضبطها وإعدامها؛ لأن هذه المادة قوية ومؤكسدة وتأتي على هيئة مسحوق، أو على هيئة بلورات بيضاء، ويتم معاقبة الشخص الذي يستخدمها وفقًا للمادة 5.

أضرار مادة برومات البوتاسيوم

تعمل هذه المادة باعتبارها مسرطنة من الدرجة الثانية على الإضرار بالمواطنين بشكل كبير، حيث أنها تسبب تحفيز سرطان الكلى، والغدة الدرقية، وقد أعلنت هيئة الغذاء إلى ضرورة الوقف عن استخدام هذه المادة تمامًا، وسوف يتم فرض رقابة على المخابز لعدم استخدام هذه المادة.

المصدر: الأقباط نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى