كتب – محرر الاقباط متحدون

رقد في الرب بشيخوخة صالحة، اليوم، الراهب القمص فام الصموئيلي، عن عمر قارب ٦٦ سنة، بعد حياة رهبانية امتدت حوالي ٣٦ سنة.
 
ترهب الأب المتنيح في ١١ أبريل ١٩٨٧ ، وسيم كاهنًا في ١١ يناير ٢٠٠٣، ونال رتبة القمصية في ٢٥ مايو ٢٠١٤.
 
أقيمت صلوات تجنيزه مساء أمس في ديره، بحضور نيافة الأنبا باسيليوس أسقف ورئيس الدير ومجمع رهبان الدير، وكثير من الآباء الكهنة والرهبان وأسرته ومحبيه.
 
قداسة البابا تواضروس الثاني يتقدم بخالص العزاء لنيافة الأنبا باسيليوس أسقف ورئيس دير القديس الأنبا صموئيل المعترف بجبل القلمون، ولمجمع رهبان الدير، في نياحة الأب المبارك الراهب القمص فام الصموئيلي ويلتمس عزاءً سمائيًّا لكل محبيه وعارفيه، طالبًا لنفسه البارة النياح والراحة النصيب والميراث في مجمع الأبكار.