تستغيث سيدة قبطية من اعلى سطحها وهى تقول ” دخلوا على البيوت” وبيرموا المولوتوف علينا وفى اصابات فى عيالنا والامن مش قادر عليهم ، كل ما يضرب فى حته يطلعوا فى حته تانى .

كنت هذه السيدة بقرية البرشا مركز ملوى الذى تتعرض لاعتداءات على الاقباط الان من قبل متشددين بسبب ما سرقة صفحة شاب قبطى على الفيس وتم وضع موضوعات مسيئة للدين ، وصرخت السيدة وحولها هتافات التكبير من المتشددين وحالة من الفوضى وهى تقول الناس فى كل حتة فى القريه وقاموا باقتحام بعض  منازل الاقباط ، مما تسبب فى اصابات بين الاقباط ، وقام اخرين بالقاء زجاجات المولوتوف الحارقة فى ابواب المنازل ، والامن يطادرهم فى اماكن متفرقة ولكن التجمهرات كثيرة خرجت من احد مساجد القرية لتبدأ حملة الاعتداءات لمجرد نشر شائعة ان شاب قبطى اساء للدين ودون التأكد من حقيقة الامر ، تحولت القرية لفوضى عارمة .

وتحاول قوات الامن السيطرة على الاوضاع فى حين ، لم يتمكن الاقباط الخروج من كنائس القرية ولاسيما كنيسة ابوسيفين التى تشهد نهضات الصوم حيث مازال الاقباط داخل الكنيسة غير قادرين الخروج نتيجة الفوضى العارمة من هجمات المتشددين .

يذكر ان متطرفين شنوا الان هجوما على منازل الاقباط وقذفها بالحجارة بقرية البرشا مركز ملوى بالمنيا ، وسط حالة من الفوضى داخل القرية نتيجة تجمهر المتشددين وسط هتافات التكبير ، بعد نشر شائعه عن نشر شاب قبطى قيل ان صفحته سرقت لموضوع وصف المسىء للدين .