اشترك لتصلك أهم الأخبار

قالت دار الإفتاء المصرية، إن «هناك بعض من يدعي أن من ترك صلاة الجمعة في وقتنا الحالي ثلاث مرات فإنه بذلك عاصيًا لله عز وجل، مختومًا على قلبه، مستدلًا على ذلك بحديث أبي الجعد الضمري رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «من ترك ثلاث جُمَعٍ تهاونًا بها، طبع الله على قلبه» (أخرجه أبوداود في سننه)».

وذكر، في بيان، على «فيس بوك»، مساء الأحد، أن «هذا الكلام غير صحيح، فالمقصود بالحديث: هو من ترك صلاة الجمعة دون عذر، أما في الأوقات الاستثنائية كوقت انتشار وباء فيروس كورونا، فلا يجوز فيها التجمعات على الإطلاق سواء كانت لأداء عبادة كصلاة الجمعة أو أي عمل آخر».

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    3,032

  • تعافي

    701

  • وفيات

    224