أخبار مصر

مدبولي: لن نستخدم التدابير الاستثنائية إلا بقدر يضمن التوازن بين حماية الحريات والأمن القومي

ألقى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بيانًا أمام البرلمان، اليوم، بشأن إعلان حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد.

وأعلن الدكتور مصطفى مدبولي أمام مجلس النواب أنه في ضوء ما تقدم وما نشهده داخليًا وإقليميًا؛ فقد قرر مجلس الوزراء، بكامل هيئته، الموافقة على إعلان حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد لمدة ثلاثة أشهر اعتبارًا من الساعة الواحدة من صباح يوم الثلاثاء 28 إبريل 2020، وذلك على النحو الوارد بقرار رئيس الجمهورية رقم 168 لسنة 2020، مؤكدًا في هذا الصدد أن الحكومة تجدد التزامها بألا يتم استخدام التدابير الاستثنائية إلا بالقدر الذي يضمن التوازن بين حماية الحريات العامة ومتطلبات الأمن القومي.

وفي ضوء ذلك، وإعمالًا لحكم المادة 154 من الدستور، طلب رئيس الوزراء من أعضاء مجلس النواب، الموافقة على إعلان حالة الطوارئ على النحو الذي ينظمه القانون، راجيًا الله العلي القدير أن يُسهم ذلك في استكمال جهود القوات المسلحة والشرطة في مواجهة الإرهاب والإرهابيين، فضلًا عن تمكين باقي أجهزة الدولة من استكمال خطط التنمية بباقي ربوع مصر.

واختتم الدكتور مصطفى مدبولي بيانه بالتضرع إلى الله راجيا منه عز وجل أن يوفقنا جميعا لما فيه خير مصرنا الغالية.

وأكد رئيس الوزراء أننا نثق ثقة كبيرة في مساندة شعب مصر لقيادته وجيشه، الذي لم تخيفه الأعمال الإرهابية، ولم تعطله عن الحفاظ على دوران عجلة الحياة في مصر، وتنفيذ خطط التنمية الاقتصادية، وبرامج رفع مستوى المعيشة وتحقيق الحماية الاجتماعية لجميع أبناء شعب مصر العظيم.

زر الذهاب إلى الأعلى