قال الدكتور محمد هاني غنيم محافظ بني سويف أن العدد الإجمالي لطلبات التصالح التي تم تقديمها  قد بلغ 91 ألف و776طلبا على مستوى مراكز ومدن المحافظة ، فيما وصل إجمالي ما تم تحصيله  إلى 337 مليون و891 ألف جنيهاً ، وذلك منذ بدء التصالح وحتى اليوم، مشيرا إلى انتظام العمل في منظومة تلقى طلبات التصالح وسداد رسوم الجدية، ومنوها عن زيادة إقبال المواطنين على تقديم الطلبات،حيث تم “اليوم الاثنين” تقديم 1550 طلب تصالح ، لاسيما بعد قرار تخفيض قيمة تقدير سعر المتر المسطح في القرى والمدن بنسب متفاوتة والتي  تراوحت من 15 إلى 40 %

جاء ذلك خلال مناقشته لتقرير اللجنة التنسيقيية لملف قانون التصالح”الذي عرضه السكرتير العام اللواء هشام شادي”ويتضمن بيانات دقيقة للموقف التنفيذي لطلبات التصالح،ومستوى التسهيلات المقدمة للمواطنين ،والمتحصلات اليومية الخاصة بقيمة جدية التصالح الـ 25 %،حيث شدد المحافظ،على ضرورة الإسراع بإنهاء كافة الطلبات المقدمة ،وذلك من خلال تنفيذ خطة العمل ووفق البرنامج الزمني المحدد، مع إعداد تقرير يومي بما تم إنجازه في هذا الملف

وأكد المحافظ على متابعته مستجدات الملف بشكل يومي من خلال اللجنة التنسيقيية لقانون التصالح فى بعض مخالفات البناء التي تم تشكليها برئاسته،ومنوها عن أن المحافظة تسير في هذا الملف طبقا لتوجيهات رئاسة مجلس الوزراء،والأطر المتفق عليها ، مؤكدا على أن هذا الملف يعد أولوية للدولة حيث أن الهدف الأساسي هو بناء دولة حقيقية،وأن يكون كل بناء قائم فيها مخططًا بشكل مناسب تتوافر له كل الخدمات ضمن خطة تنموية شاملة في مقدمة أهدافها تحسين مستوى معيشة المواطنين

كما طالب محافظ بني سويف مقدمي طلبات التصالح على مخالفات البناء بسرعة سداد مبلغ الـ٢٥% المقررة كجدية تصالح ليتسنى لهم السير في باقي الإجراءات قبل انتهاء المدة المحددة،مضيفا إلى أن المبلغ يرد بالكامل لمقدمه في حالة رفض طلبه، ويتم خصم المبلغ المسدد من إجمالي قيمة التصالح في حالة قبول الطلب وفقا للقانون

مصدر الخبر: الأقباط متحدون