5 أطعمة صحية تحسن الحالة المزاجية
تسبب التباعد الاجتماعي الذي فرض على العالم جراء تفشي فيروس كورونا “كوفيد 19″، في حالة من الضيق والحزن لدى البعض خاصة بعد المكوث في المنزل لفترة طويلة دون ممارسة الأنشطة اليومية المعتادة، ولكن قد يساعد النظام الغذائي في تحسين الحالة المزاجية، فهناك بعض الأطعمة التي ترفع نسبة هرموني الأندروفين والسيروتونين في الجسم، وهما المسؤولان عن الشعور بالراحة والسعادة.
“الكونسلتو” يستعرض في الصفحات التالية قائمة بالأطعمة الصحية التي تساعدك على تحسين الحالة المزاجية خلال فترة العزل المنزلي، وفقًا لموقع “Health line”.
1-الأسماك الدهنية
christian-dogma.com
الأسماك الدهنية، مثل السلمون، والتونة، وغيرهم تحتوي على نسبة عالية من أحماض أوميجا 3 التي لا توجد في الجسم بشكل طبيعي، ويحتاج إلى الحصول عليها من مصادر خارجية، وتعمل أحماض أوميجا 3 على تحسين الحالة المزاجية والشعور بالسعادة، وأشارت بعض الدراسات إلى أن الأشخاص الذين لديهم نسبة أقل من الأوميجا 3 أكثر عرضة للاكتئاب.
2- الشيكولاتة الداكنة
christian-dogma.com
تحتوي الشيكولاتة الداكنة على مضادات الأكسدة التي تعزز عمل هرمون الأندروفين والناقل العصبي السيروتونين المسئولان عن تعزيز المزاج الجيد، كما أنها تحتوي على نسب عالية من مركب الفلافونويد الذي يعزز الصحة العامة، وثبت أنه يزيد من تدفق الدم إلى الدماغ، ويقلل الالتهاب، مما يحسن صحة الدماغ وكفائتها وجميعها أمور تساعد في تحسن الحالة المزاجية والنفسية للأشخاص.
3- الموز
christian-dogma.com
يحتوي الموز على فيتامين ب 6 الذي يساعد على عمل الناقلات العصبية في الدماغ المتحكمة في الشعور بالسعادة، وتحسين الحالة المزاجية، كما أنه يحتوي على نسبة متزنة من السكر التي تسبب حالة الاستقرار النفسي، وأثبتت بعض الدراسات أن مستويات السكر المنخفضة بالدم تتسبب في الإصابة بالتقلبات المزاجية، فتناول من ثمرة إلى اثنين يوميًا يعزز الحالة الشعورية الجيدة.
4-الشوفان
christian-dogma.com
يحتوي الشوفان على الكثير من الألياف التي تساعد على إبطاء هضم المعدة للكربوهيدرات، مما يسمح بإطلاق السكر تدريجيًا في مجرى الدم للحفاظ على استقرار مستويات الطاقة في الجسم، مما يعزز الحالة المزاجية الجيدة، لذلك يمكن تناوله في الصباح في وجبة فطور مشبعة قد يمتد تأثيره طوال اليوم.
5- المكسرات
christian-dogma.com
تحتوي المكسرات على التربتوفان، وهو حمض أميني مسؤول عن إنتاج هرمون السيروتونين المعزز للمزاج، كما أن المكسرات تعد مصدرًا جيدًا لعنصري الزنك والسيلينيوم اللذان يدعمان وظيفة الدماغ، مما يقلل خطر الإصابة بالاكتئاب وغيره من المشكلات النفسية المتعلقة بالحالة المزاجية.

نقلا عن الكونسلتو